التالي
السابق
لم ندفن الماضي
لم ندفن الماضي

عبد الكريم غلاب

لم ندفن الماضي ، 2006

طبعة واحدة

دار نشر المعرفة ، الرباط

الوجه الآخر للرواية الخالدة دفنا الماضي

دفنا الماضي
لم ندفن الماضي
وجهان لعملة واحدة هي مجتمع المغرب في الحاضرة والبادية. صراع بين الماضي بكل جماله وروعته وبهائه، والمستقبل بكل تطلعاته وآفاقه الفكرية والتقدمية والحداثية. البادية الهادئة الساكنة المستسلمة تشهد ثورة التغيير، الإنسان البدوي، الغارق في الحرمان والتقاليد والاستمرارية، يتحرك فكره ليثير العائلة والقبيلة. ثورة الفكر تنعش ثورة الأرض، عطاء الأرض يفرز ثورة الإنسان. شاب مثقف من المدينة يتعلم من شيخ طاعن في السن من القرية، فيثور على تقاليد المدينة وسلبياتها. شباب، شابات يقفزون على الماضي ليصنعوا المستقبل. الثورة البشرية هل تنتصر على جاذبية الماضي ؟ هذه الرواية تكمل مسيرة أختها «دفنا الماضي» من زاوية أخرى، تحمل القارئ إلى عالم آخر من التحليل الحدثي والنفسي والحياتي.

------------------------------------------

عدد الزوار